يحمل العدد (العدد 61)، من مجلة «الإنساني» بين دفتيه حوارًا مع بيتر ماورير، رئيس للجنة الدولية للصليب الأحمر. وهذه هي المرة الأولى التي تجري فيها «الإنساني» حوارا مع رئيس اللجنة الدولية منذ إطلاقها في العام 1998.
في هذه الحوار يطرح ماورير رؤيته لمجمل التحديات التي تواجه العمل الإنساني على الصعيد العالمي، ويقدم تحليلًا لمشهد النزاعات المستعر في المنطقة العربية. كما يتضمن العدد تحليلات وقراءات من الميدان حول المناطق المحاصرة في سورية، والعنف الواقع على النساء في جنوب السودان، ويفرد العدد مساحة لتناول قضايا الإعلام والسينما والتراث الشعبي في زمن الحرب.
علاوة على ذلك، يخصص العدد 61 جزءًا معتبرًا من صفحاته لـ «مواطني الإنسانية» أو أولئك الذين يبذلون الجهد والعرق لمساعدة غيرهم في أوقات الأزمات. فنتعرف على المسعف المصري سعيد عساكر والدور الذي مارسه في فترة الاضطراب السياسي الذي شهدته مصر منذ 2011، ونسمع أصوات أربع فلسطينيات يعملن في المجال العام أو العمل الإنساني، ونقرأ شهادة مؤثرة كتبها موظف متقاعد من اللجنة الدولية هو جيرار بيترينييه، الذي رأس بعثات عدة للجنة الدولية حول العالم، يختصرفيها بعضًا من خبرة 35 عامًا في العمل حول العالم في أقسى الظروف جعلته شاهدًا على أحداث غيرت التاريخ.  
محتويات العدد
قمة العمل الإنساني الأولى: «أسمع جعجعة ولا أرى طحنًا»…. تقرير: أحمد زكي عثمان
يستعرض هذا التقرير نتائج القمة العالمية الأولى للعمل الإنساني، التي احتضنتها مدينة إسطنبول التركية في أيار/ مايو الماضي، ويشتبك مع بعض أطروحات القمة المثيرة للجدل، كمحاولة دمج المساعدات الإنسانية والمساعدات الإنمائية في بوتقة واحدة.
بيتر ماورير: صراعات اليوم نتيجة فشل خطط التنمية وغياب العدالة… حاوره: رباب الرفاعي وزينب غصن
يحذر رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، في هذا الحوار المطول، من الآثار المدمرة للصراع المسلح في سورية، وهو يقدم تحليلا لتحولات الصراع في هذا البلد المضطرب وموقف القانون الدولي الإنساني منه طارحا رؤيته للقضايا الإنسانية ذات الأولوية للجنة الدولية في الوقت الراهن، وكذلك أهم التحديات التي تواجهها.
أزمة اللاجئين السوريين كشفت عن فراغ قانوني… إبراهيم عوض، أكاديمي متخصص في قضايا الهجرة، القاهرة
أفضت النزاعات العسكرية الأخيرة في منطقة الشرق الأوسط إلى تفاقم أزمة اللاجئين بشكل غير مسبوق. فر الملايين من بلادهم خوفًا على حياتهم مما أدى إلى ظهور طائفة واسعة من التحديات العملية والقانونية. يحاول هذا المقال قراءة هذه التحديات التي فرضتها الموجة الأخيرة من اللجوء.
المناطق المحاصرة في سورية… بافل كشيشيك
مع اتساع رقعة الصراع في سورية، زادت أعداد المناطق المحاصرة جراء القتال. وفي هذه المناطق، ترنو آمال السكان إلى المنظمات الدولية طلبًا لرفع الحصار وتخفيف المعاناة. ويمور الغضبُ بين جوانح الأهالي بسبب بطء الاستجابة وعدم كفاية المساعدات. هذا المقال يلقي الضوء على حال سكان بعض المناطق المحاصرة التي وصلتها المساعدات بعد طول انتظار.
«الربيع العربي» وصراعاته بعدسة المواطن الصحفي… محمد علام
لولا «المواطن الصحفي» لما رأينا الصور التي تضم مئات الآلاف من المتظاهرين في ميادين مصر وتونس، أو مقاطع الفيديو التي توثق يوميات الحرب والمعاناة في سورية، أو غيرها الكثير من نقل حي لأحداث متسارعة تشهدها المنطقة العربية. يرصد هذا المقال التحولات التي ضربت مشهد الإعلام في المنطقة العربية وغيرها.
من صحافي محلي إلى مراسل حربي…عبير سعدي
تروي كاتبة المقال التي تخصصت في تغطية النزاعات المسلحة أمثلة واقعية عن شجاعة أعداد لا تحصى من الصحفيين العرب في تغطية الصراعات التي عصفت ببلادهم، فمن سورية مرورا بليبيا واليمن ومصر، يرصد المقال دور هؤلاء الصحفيين في تصوير الصراع وتوثيق الحدث.
الحرب والصراع كما تعكسهما مرآة السينما السورية… فراس محمد (ناقد سينمائي سوري)
كانت السينما السورية دومًا لصيقة بالواقع السياسي والاجتماعي. اكتسبت هذه السينما صفات خاصة؛ جديتها وقدرتها التعبيرية عن الواقع وعن رؤى مخرجيها وذواتهم وهمومهم وهواجسهم السياسية والفكرية. في السنوات الأخيرة، كما يذكر المقال، حاولت عدسة السينما السورية أن تلاحق طبول الحرب التي لا تزال تقرع.
سيرك فلسطين يرسم البهجة على وجوه المقدسيين… سيرانو ريدوندو
يقع مقر مدرسة سيرك فلسطين في بلدة بيرزيت الواقعة شمال رام الله، تمكن طاقم من مدرسة السيرك، بمساعدة اللجنة الدولية، من زيارة القدس لأداء عروض الهدف منها ليس التسلية فقط، ولكن أيضا لإبراز بعض السلبيات في المجتمع الفلسطيني.
ملف مصوّر: رجال رحلوا بـعدسة المصور جو سعادة
سبعة رجال من سورية وفلسطين ولبنان، اختبروا حياة اللجوء، انقلبت حياتهم رأسًا على عقب بسبب الحروب والنزاعات المسلَّحة التي تدور رحاها في بلدانهم. وبالرغم من كم المعاناة التي تحمّلها هؤلاء الرجال، إلا أنهم ليسوا بضحايا لا يملكون من أمرهم شيئًا، هم -على بساطة أحلامهم وأمانيهم – أفراد يتمتَّعون بالكرامة، ويتوقون إلى العودة لحياتهم العادية السابقة.
العنف الجنسي: وصمة عار في نزاع جنوب السودان… جايسون سترازيوزو 
في زمن الحرب، كثيرًا ما تُرتكب جريمة العنف الجنسي ضد النساء، فتستخدمها الأطراف المتناحرة أحيانًا كوسيلة من وسائل القتال. هذا المقال يلقي الضوء على معاناة النساء من وطأة هذه الجريمة الوحشية في ظل النزاع الدامي في جنوب السودان.
تشريع لحماية نساء الجزائر من العنف والتحرش… سلمى حراز
يرصد هذا المقال جملة التشريعات التي أقرتها الجزائر بهدف توفير الحماية للنساء سواء داخل الأسرة أو في المجال العام ككل، كالقوانين المجرمة للعنف الجنسي والعنف المنزلي. هذه الإصلاحات القانونية توجت سنوات من نضال النساء في الجزائر لنيل حقوقهن.
نحن النساء الفلسطينيات في ميدان العمل الإنساني
لطالما كانت المرأة الفلسطينية في مقدمة الصفوف، تحاول الحفاظ على الأسرة، وتجاهد للحفاظ على التضامن والسلم الأهلي أثناء الظروف العصيبة. وفي ميدان العمل الإنساني، هناك دور مشهود للنساء الفلسطينيات. يستعرض هذا المقال أصوات أربع نساء فلسطينيات، ويحكي عن معنى أن تكوني امرأة عاملة في فلسطين.
يوم في حياة اللجنة الدولية: عبد الرحمن عبدي من الصومال يتحدث عن عمله… ريتا نياغا
نلتقي في هذا الحوار مع عبد الرحمن عبدي، أو «حاير» كما يسميه زملاؤه في بعثة اللجنة الدولية في الصومال. يشغل حاير، المدرس السابق في مدرسة ثانوية، وظيفة مسؤول ميداني في اللجنة الدولية التي يعمل فيها منذ 12 سنة، وهو مسؤول عن مكتب اللجنة الدولية في مدينة حدر عاصمة إقليم باكول بالصومال.
جيرار بترينييه شاهدًا على 35 عامًا من العمل الإنساني حول العالم
عمل جيرار بترينييه مندوبًا في اللجنة الدولية للصليب الأحمر لمدة تزيد على 35 عامًا، طاف خلالها العالم. وبعد أن قرر التقاعد مبكرًا، وافق بترينييه على أن يفتح قلبه لمجلة «الإنساني» ليتحدث عن مشواره وتجاربه في الميدان وعن البيئة السياسية وتحديات العمل الإنساني التي واجهتها اللجنة الدولية والنجاحات التي حققتها.
الجماعة الشعبية وصياغة قواعد أخلاقية لحروب السيرة الهلالية… سيد ضيف الله
لم تخل الصراعات الكثيرة في السيرة الهلالية، تلك الملحمة الشعبية الراسخة، من قواعد وأخلاقيات صاغتها مخيلة الجماعة الشعبية. ينقب هذا المقال في هذه السيرة، ويجادل بأن المخيلة الشعبية رفعت من قدر من احترموا قواعد الصراع، وفي المقابل عاقبت كل من انتهك هذه القواعد غير المكتوبة.
بلا رتوش: العودة إلى القاهرة…. علاء الديب
شعر: جنوب الماء… محمد الصغير أولاد أحمد