أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن جائزتها الأكاديمية لعام 2019 لأفضل عمل منشور باللغات العربية أو الإنجليزية أو الفرنسية حول القانون الدولي الإنساني في القارة الأفريقية. وهذه واحدة من عدة جوائز عالمية وإقليمية تمنحها اللجنة الدولية للباحثين المتخصصين في مجال الأعمال البحثية التي تتناول قضايا القانون الدولي الإنساني.

وتهدف هذه الجائزة إلى تعزيز المعرفة بالقانون الدولي الإنساني والعمل على تطويره داخل الأوساط الأكاديمية في القارة الأفريقية.
وتنص الجائزة على أنها ستمنح مبلغًا ماليًّا مقداره ألف دولار أميركي في كانون الأول/ ديسمبر من عام 2019 لـ«أفضل عمل منشور حول أي موضوع يتعلق بالقانون الدولي الإنساني».

وتُقيَّم الأعمال المقدمة من قبل لجنة من خبراء القانون الدولي الإنساني.وينبغي على الباحثين المهتمين بالمسابقة تقديم العمل المنشور خلال الفترة ما بين الأول من أيلول/ سبتمبر 2018، وآخر آب/ أغسطس 2019، على أن يكون العمل:
* مقالًا في مجلة أكاديمية محكمة تُراجع من قبل النظراء (Peer review)
* أو فصلًا في كتاب
* أو كتابًا كاملًا.
* ويشمل ذلك الأعمال المقبولة للنشر وفي مرحلة التدقيق النهائي قبل آب/ أغسطس من العام 2019.
يُشترط في المؤلف (المؤلفون) أن يكون من مواطني دول القارة الأفريقية ممن يعيشون حاليًّا في أفريقيا أو يعملون بها. وتُقبل الأعمال بثلاث لغات: العربية أو الإنجليزية أو الفرنسية. \

تُرسل الأعمال المقدمة عبر البريد الإلكتروني إلى nai_com@icrc.org في موعد أقصاه 2 أيلول/ سبتمبر 2019.


وهناك مسابقة أخرى أعلنت عنها اللجنة الدولية في تموز/ يوليو الماضي وهي مسابقة بحثية للخبراء المتحدثين باللغة العربية حول المواضيع ذات الصلة بالقانون الدولي الإنساني. واختارت لجنة مسابقة هذا العام موضوع «المفقودون» لتلقي المساهمات البحثية حوله.

وقالت لجنة المسابقة إن الأبحاث يمكن أن تركز على:

استعراض الإطار القانوني لقضية المفقودين
دراسة احتياجات أسر المفقودين
– الاحتياجات القانونية والاقتصادية والإدارية والنفسية والاجتماعية للمفقودين
– العدل والإقرار العام: أهمية المساءلة
الآليات الوطنية لمعالجة قضية المفقودين/ المختفين.

لمزيد من المعلومات عن هذه المسابقة انقر هنا.